المشاكل الجنسية عند الرجال

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تشير الدراسات الحديثة إلى أن الخلل الوظيفي الجنسي شائع أكثر مما نعتقد. فتقريبا ما يصل الى ثلثي الرجال يعانون من مشاكل جنسية  بدرجات مختلفة، فهناك العديد من المشكلات الجنسية المختلفة التي يمكن ان يعاني منها الرجال أو يصابون بها في وقت ما من حياتهم، مثل: ضعف الرغبة الجنسية، مشكلات الانتصاب بما فيها صعوبة تحقيق الانتصاب او الاحتفاظ به وتقوس القضيب اثناء الانتصاب، مشكلات القذف ومنها: القذف المبكر، القذف المتأخر والمرتد.

في هذا المقال سنجيب عن عدة أسئلة حول المشاكل الجنسية عند الذكور.

ما هي مُسببات المشاكل الجنسية لدى الذكور؟

يمكن أن يحدث الخلل الوظيفي الجنسي لدى الرجال نتيجة لمشاكل جسدية أو نفسية.

الأسباب الجسدية:

يمكن أن تسبب العديد من الحالات المَرضية الجسدية مشاكل في الوظيفة الجنسية. وتشمل هذه الحالات مرض السكري، أمراض القلب والأوعية الدموية ، الاضطرابات العصبية، الاختلالات الهرمونية، الأمراض المزمنة مثل الفشل الكلوي أو الكبدي ، إدمان الكحول وتعاطي المخدرات.

بالإضافة إلى هذا، يمكن للآثار الجانبية لبعض الأدوية، بما في ذلك بعض الأدوية المضادة للاكتئاب ، أن تؤثر على الرغبة والوظيفة الجنسية.

الأسباب النفسية:

تشمل الإجهاد والقلق المرتبطين بالعمل، القلق بشأن الأداء الجنسي، المشاكل الزوجية وتوتر العلاقات، الاكتئاب.

من يتأثر بالمشاكل الجنسية؟

يتأثر كل من الرجال والنساء بالمشاكل الجنسية. وتحدث المشاكل الجنسية عند البالغين من جميع الأعمار. أما الأشخاص الأكثر عرضة بشكل شائع أولئك الموجودون في فئة كبار السن، والتي تكون مرتبطة بتدهور الصحة بسبب التقدم في العمر.

ما هي أشكال الاضطرابات الجنسية الشائعة عند الذكور؟

أكثر المشاكل الجنسية شيوعًا عند الرجال هي اضطرابات القذف، ضُعف الانتصاب وضُعف الرغبة الجنسية.

اضطرابات القذف

هناك أنواع مختلفة من اضطرابات القذف عند الرجال ، منها:

  • سرعة القذف (القذف المبكر): يشير إلى القذف الذي يحدث قبل الإيلاج أو بعده بفترة وجيزة.

غالبًا ما يكون سبب القذف المبكر، (هو الشكل الأكثر شيوعًا للضعف الجنسي لدى الرجال) عوامل نفسية كالتوتر بشأن مدى جودة أدائهم أثناء ممارسة الجنس، كذلك الخلفيات الاجتماعية و العُرفية الصارمة التي تعطي صورة خاطئة عن العلاقات الجنسية.

  • القذف المُرتد: يحدث عند دخول المني إلى المثانة عند النشوة بدلاً من مجرى البول ويخرج من نهاية القضيب.

يعتبر القذف المرتد شائعًا عند الذكور المصابين بداء السكري الذين يعانون من اعتلال الأعصاب (تلف الأعصاب). هذا بسبب مشاكل الأعصاب في المثانة وعنق المثانة التي تسمح للمني بالتدفق للخلف. و في حالات أخرى، يحدث القذف المرتد بعد عمليات جراحية في عنق المثانة أو البروستات، أو بعد عمليات معينة في البطن.

بالإضافة إلى ذلك، قد تتسبب في هذا بعض الأدوية، خاصة تلك المستخدمة في علاج الاضطرابات النفسية والمزاج.

  • القذف المانع أو المتأخر: يحدث عندما يكون القذف بطيئًا.

ضعف الانتصاب

يعرف أيضًا باسم الضعف الجنسي، وهو عدم القدرة على تحقيق أو الحفاظ على الانتصاب المناسب للجماع. تشمل أسباب ضعف الانتصاب الأمراض التي تؤثر على تدفق الدم، مثل تصلب الشرايين، اختلالات في الأعصاب، العوامل النفسية  مثل الإجهاد والاكتئاب وقلق الأداء (التوتر بسبب الأداء الجنسي)؛ الأمراض المزمنة وبعض الأدوية، إصابة القضيب بحالة تسمى مرض بيروني (النسيج الندبي في القضيب وتتسبب في انتصاب منحنٍ ومؤلم) يمكن أن تسبب أيضًا ضعف الانتصاب.

ضُعف الرغبة الجنسية

يشير ضعف الرغبة الجنسية إلى انخفاض الرغبة في النشاط الجنسي أو الاهتمام به. يمكن أن تنتج هذه الحالة عن عدة عوامل جسدية أو نفسية ترتبط بانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون. كما يمكن أن تكون ناجمة عن القلق والاكتئاب. كذلك الأمراض المزمنة، مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم. وتتسبب بها كذلك بعض الأدوية بما في ذلك بعض مضادات الاكتئاب. وحتى العلاقات الزوجية المتوترة لها تأثير كبير على الرغبة الجنسية.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً