علاج المشاكل الجنسية عند الرجال

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

 

تُعتبر المشاكل الجنسية لدى الرجال من أكبر العقبات التي تحول دون العيش في حياة زوجية مستقرة و هادئة، لذلك يبحث معظم الرجال عن طرق و وسائل العلاج أو حتى تجنب الإصابة بإحدى المشكلات الجنسية.

ففي هذا المقال سنُجيب عن بعض الأسئلة التي تتعلق بإجراءات و طرق العلاج. ونبدأ موضوعنا بالإجابة عن هذا السؤال:

هل يمكن منع حدوث المشاكل الجنسية؟

في الواقع لا يمكن منع المشاكل الجنسية، لكن التعامل مع الأسباب الكامنة وراء الخلل الوظيفي الجنسي يمكن أن يساعد على فهم المشكلة والتعامل معها بشكل أفضل عند حدوثها. كما أن هناك بعض التصرفات التي يمكنك القيام بها للمساعدة في الحفاظ على الوظيفة الجنسية الجيدة:

  • اتبع توجيهات طبيبك العلاجية لأي حالة مرضية، حتى لا تتفاقم وضعيك الصحية و بذلك تؤثر على أعضاء و وظائف أخرى.
  • أقلع عن التدخين و تجنَب الكحوليات.
  • التغذية الصحية و ممارسة الرياضة.
  • تعامل بهدوء و حكمة مع أي مشكلة عاطفية أو نفسية مثل التوتر والاكتئاب والقلق. وتناول الأدوية حسب الحاجة (مضادات الاكتئاب مثلاً).
  • زيادة التواصل مع زوجتك لفهم وضعياتكم الصحية جيداً.

 

متى يجب زيارة الطبيب حول الضعف الجنسي، وهل الاستشارة الطبية لازمة ؟

يُعاني العديد من الرجال من مشكلة في الوظيفة الجنسية من وقت لآخر. ومع ذلك، عندما تكون المشكلة مستمرة، فيمكن أن تسبب ضائقة للرجال وزوجاتهم ويكون لها تأثير سلبي على علاقتهم. إذا كنت تعاني باستمرار من مشاكل في الوظيفة الجنسية، فيجب عليك استشارة الطبيب للتقييم والعلاج.

كيف يتم تشخيص المشاكل الجنسية عند الذكور؟

لتشخيص الاعتلال الجنسي للرجل، يبدأ الطبيب بمحاولة لمعرفة التاريخ الشامل للأعراض مع الفحص الجسدي. كما قد يطلب اختبارات و تحاليل أخرى، لاستبعاد أي مشاكل طبية قد تساهم في الخلل الوظيفي.

كما قد يحيلك إلى مختصي أمراض أخرى، بما في ذلك طبيب المسالك البولية (طبيب متخصص في المسالك البولية والجهاز التناسلي الذكري)، طبيب الامراض الجنسية ومستشارين آخرين.

كيف يتم علاج المشاكل الجنسية عند الذكور؟

يمكن التعامل مع العديد من حالات العجز الجنسي عن طريق معالجة المشاكل الجسدية أو النفسية الكامنة. قد تشمل استراتيجيات العلاج ما يلي:

  • العلاج الطبي: يتضمن علاج أي مشكلة جسدية قد تساهم في الخلل الوظيفي الجنسي لدى الرجل.
  • الأدوية: قد تساعد الأدوية، مثل Cialis ، Levitra ، Staxyn ، Stendra و Viagra في تحسين وظيفة الانتصاب لدى الرجال عن طريق زيادة تدفق الدم إلى القضيب، كذلك Promescent وهو دواء على شكل بخاخ يستخدم لعلاج سرعة القذف، يتم تطبيق البخاخ الموضعي على القضيب والذي يحتوي على مادة الليدوكايين المخدرة، مما يقلل من الحساسية ويسمح بمزيد من التحكم في القذف.
  • الهرمونات: الرجال الذين لديهم مستويات منخفضة من هرمون التستوستيرون قد يستفيدون من العلاج ببدائل التستوستيرون.
  • العلاج النفسي: يمكن أن يساعد العلاج مع مستشار نفساني الشخص على التغلب وتجاوز مشاعر القلق، الخوف، الذنب التي قد يكون لها تأثير على الوظيفة الجنسية.
  • المُعينات الميكانيكية: قد تساعد الأجهزة المساعدة مثل أجهزة الشفط (مضخات القضيب) وزرع القضيب (دعامة القضيب) الرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب على تحسين أدائهم الجنسي.
  • التثقيف والتواصل: قد يساعد التثقيف حول السلوكيات والاستجابات الجنسية الرجال في التغلب على مخاوفهم بشأن الأداء الجنسي. كما يساعد الحوار المفتوح مع زوجتك حول احتياجاتك واهتماماتك في التغلب على العديد من الحواجز التي تحول دون حياة جنسية صحية.

هل يمكن علاج المشاكل الجنسية؟

يعتمد نجاح علاج المشكل الجنسي على السبب الكامن وراءه. فغالبًا ما يمكن علاج الخلل الوظيفي الخفيف المرتبط بالاضطرابات النفسية (التوتر، الخوف، القلق) بنجاح من خلال الاستشارة والتثقيف وتحسين التواصل بين الأزواج. ومع تطور العلم فهناك دائما أمل في علاج الحالات المرضية المستعصية.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً